غرفة المعيشة تنفيذ mc2 architettura

قبل و بعد : تجديد شقة كانت خراب

Mohammed Awad Mohammed Awad
Google+
Loading admin actions …

تحتاج البيوت بعد مرور فترة من الزمن إلى التدخل التصميمي السريع لإعادة رونقها و الحفاظ على أناقتها وشبابها، و اليوم سندخل إلى أسرار خطوات تجديد شقة ذات واجهة بحرية على طراز ديكور البحر المتوسط و تتمتع بالاتساع و كانت في حالة يرسى لها في الماضي، و لكن بلمسات بسيطة للغاية و تنظيف غير مكلف أصبحت في هيئة رائعة دعتنا إلى التأمل في الخطوات التي اتبعت لإعادة بعثها و احياءها من جديد .

قبل : الجدران في حالة أنين

تعاني الجدران في منزلنا خلال الشهور الماضية، و لا أدري كيف كنا نعيش فيه ، أعتقد أن هذا سيكون لسان حال من سكن هذا المنزل بمجرد رؤيتنا لتلك الصورة و لو أردنا زيادة على كلامه سنقول أنه لا يمكن أن نتصور أنه يصلح للعيش من الاساس، ليس فقط لصعوبة الحالة التي عليها و لكن لعدم وجود مقومات أساسية  للحياة مثل التهوية و الضوء أيسر الأمور المفتقدة هنا .

بعد : الجدران باسمة أخيراً

هي مجرد لمسة قد تضع البيوت في حالة أخرى غير التي كانت عليها، فبرأيكم ماذا حدث هنا ، الإجابة ببساطة دهان الجدران و تنظيف الأرضيات و تغييرها بسيراميك عادي جداً، مع وضع أثاث اسفنجي غير مكلف بالمرة ، فقط 3 أشياء غيرت الشكل تماماً و كأننا في بيت آخر، مع حضور عنصري الحياة الضوء و الهواء أصبح للبيت معنى .

قبل : الحمام مختفي بين الكراكيب

لك أن تتخيل أن مدخل الحمام الذي من المفترض أن نمر عليه يومياً أصبح بهذا الشكل الرث، ربما يكون من أفظع الكوابيس اليومية التي نواجهها، حتى مدخل الحمام غير واضح بين المخلفات و الأشياء التي لا ندري هل هي كراكيب أم حاجات مهمة لأصحاب هذا المنزل ..

بعد : الحمام يصير حماماً

بعد ان كان غير مرأي في الماضي، أصبح الآن على قدر المستوى المطلوب، بلاط في الجدران غير مكلف و فاصل زجاجي شفاف بين الحوض و مكان الاستحمام و الدش روعي فيه أن المساحة صغيرة و لذا نجح استخدامه بجدراة هنا، مع استخدام ألوان فاتحة تماماً و شباك في نهاية الحمام اكتلمت الحالة الوضاءة التي يجب أن يكون عليها أي حمام يطل على البحر ..

قبل : حالة من الفوضى

الفوضى لو أردنا لها تعبيراً لن يكون أفضل من تلك الصورة المعبرة و التي تختصر الجمل و العبارات، تخيل الغسالات بجانب حبال الغسيل بجانب شبابيك بجوار أدوات نظافة، كل شيء اجتمع في تلك الصورة ليس أقل في صعوبته من أن هناك مدخل للبيت من هذا الطريق ..

بعد : أشياء تبدو أفضل

الترتيب الذي كان ينتقصه البيت في الماضي تمت مراعاته جيداً هنا، فنلاحظ مثلاً  في هذا المطبخ الترتيب الأنيق لكل شيء كل قطعة في مكانها ، البوتوجاز و المائدة الثابتة أمامه و من ثم المائدة الرئيسية في نهاية الغرفة ، كلها تؤكد أن التغيير قد نجح بالفعل .

قبل: غرفة النوم و لا تعليق

غرفة النوم و الدولاب الرئيسي لتخزين الملابس لا يحتاجون شرحاً كثيراً فقط يحتاجون التأمل ، و الجدران لازالت تعاني أيضاً، كل مكان في هذا البيت قديماً كان يعاني بكل تأكيد .

إقرأ أيضاً : من منزل مهجور لتحفة فنية

بعد : هذه غرفة النوم

بعيداً عن التكلف، فما حدث في تلك الغرفة إعجاز، فإن عملية إزالة الرواسب و علاج الجدران التي كانت في الصورة الماضية و طلائها بهذا الشكل تعتبر انجاز بكل المقاييس، السرير برغم أنه بسيط و لكنه أنيق و هو ما كان يفتقده النموذج السابق ، فضلاً عن الشكل الموحد للألوان في البيت الجديد بدرجة أو درجتين من الألوان تقريباً جعل هناك حالة من الترابط و الهدوء في المنزل بأكمله .

قبل : التنسيق غائب

نلاحظ في عملية التأسيس القديمة عدم وجود أدنى درجات الإتقان حتى في المواسير التي في السقف، فمن المعروف أن الفني يقوم بدفن تلك المواسير في الجدران قبل التشطيب و لكن حتى هذه اصبحت مهملة هنا .

بعد : الاتقان شعاراً

على العكس تماماً فإن المنزل في حلته الجديدة يعتبر متقن لدرجة كبيرة فيكفي أن تلك المواسير و بواطن الجدران قد اختفت كلياً، استخدام النوافذ للسماح بأكبر قدر من التهوية و الأضواء أمر لابد منه للنفس البشرية صحياً، كما أن استخدام الجدران التي كانت غير مستغلة في أشياء مثل تخزين الكتب أصبغ عليها قدراً من الإلهام برفقة الصور و البراويز الفنية الزرقاء و السماوية التي تعد من مميزات ديكور البحر المتوسط ..

جدد حياتك
 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم