أناقة لا توصف .. في مساحة صغيرة

Mohammed Awad Mohammed Awad
Google+
Loading admin actions …

المساحة هي العنصر الأبرز في مسألة التصميم الداخلي تحديداً و خصوصاً في الرسم المبدئي للهندسة المعمارية للمنزل ، فتخيل صفحة بيضاء تماماً ليس بها أي شيء فأول عنصر ستقوم بوضعه في حسبانك كمصمم ديكور هي المساحة، و تقرر بعدها الغرف التي يمكن أن ترسم في تلك المساحات و تبدأ حسن استغلالها بشكل يليق بتطلعات العميل الذي كلفك بذلك، فإن بعض المساحات القليلة قد تدفعك للاستغناء عن بعض المقومات التي تتوفر في المساحات الكبيرة مثل المسابح و الحدائق و أماكن الشواء الخارجية، و المساحة القليلة كذلك يمكن أن تضعك في اختيارات أصعب للعوامل و الادوات التي يمكن أن تستخدمها في البيت الذي تقوم بتصميمه للوصول للشكل الأمثل و المأمول في النهاية ، إن منزلنا اليوم من تلك الفئة التي حسن استغلال المساحة فيها بأقصى أفضلية ممكنة ليظهر بشكل رائع مبالغ في روعته و لم يستغن فيها المصمم إلا عن بعض الرتوش الصغيرة التي لم تؤثر في المستوى الراقي العام لهذا البيت الخلاب ..

واجهة مميزة

الواجهة الامامية للمنزل أنيقة بشكل كبير، حسن استغلال للأضواء و توزيعها بشكل متناسق يبرز الاماكن الداخلية التي يمكن ألا تكون ظاهرة من النظرة المستقيمة العمودية على الواجهة من الكراج المناسب لاستيعاب سيارتين كما هو موضح بالنموضج و الفن المعماري في الدور العلوي من استخدام الأخشاب المضلعة في جزء و النافذة في جزء و جزء حجري ديكوري في جزء آخر ، و الواجهة الكبيرة الفاصلة بين جزئين رئيسيين في المنزل من الخارج بين الكراج و المدخل الرئيسي متفردة من الناحية الديكورية و استخدام الأضواء في أسفلها فكرة ممتازة ..

إقرأ أيضاً : 6 أفكار لمداخل مميزة 

مدخل أنيق

المدخل أو البهوا لرئيسي في المنزل خيالي و أنيق للغاية، حيث السهولة في التصميم و عدم البعد عن اللون الأبيض و درجاته في السقف و الارضيات و الجدران و استخدام الالوان الداكنة ككاسر لها في الابواب، و لكن دعونا نتوقف قليلاً عند المرآة ذات الأضواء المحيطة الرائعة، فكرتها جيدة للغاية بالنسبة للأضواء و فكرة المرآة في الأصل معتادة بجوار الابواب خصوصاً لو كانت الطريق المؤدية للباب الرئيسي ضيقة و من جهة أكثر عملية فهي تعتبر النظرة الاخيرة للاطمئنان على مطهرنا قبل الخروج، و الأضواء المبهرة حول تلك المرآة ستجعلنا حتماً أجمل و في أبهى الصور

أسوار السلم الزجاجية

السلم الداخلي المؤدي للدور العلوي صمم بحواجز و أطر زجاجية لتأكيد المصمم على عدم الرضوخ لفكرة المساحة القليلة و التي تتنافي مع استخدام أسوار للسلالم معتمة، فلو كان استخدم الخشب أو الطوب مثلاً سيبدو السلم و كأنه سرداب ضيق ، و لكن الزجاج صنع الفارق تماماً

الأصفر و لكن !

في هذا الدور أيضاً يبدو تأثر المصمم تماماً بمسألة الأضواء خلف الزجاج فكما استخدمها في المدخل الرئيسي ها هو يستخدمها في الأنترية أو الغرفة الرئيسية لاستقبال الضيوف، و هذا في المرآة النصف معتمة الصفراء و من وجهة نظري أنه لو كان استخدم لوناً آخر غير الأصفر سيكون أفضل خصوصاً و أن الخلفية الزرقاء الخلابة حول تلك المرآة الصفراء تمنحنا شعور جيد نتمنى لو كان في سائر الغرفة بعيداً عن بعض اللمسات التي ربما لم تجدي نفعاً و لكن لا بأس بها

اقتباس واضح

المطبخ يستقي روحه التصميمية من خلال الروح المتكاملة التي على الواجهة الامامية من الخارج، أمر غريب أليس كذلك، تعالوا سوياص نفند تلك الخاطرة ، الألوان المستخدمة في النوافذ هي ذات الالوان المستخدمة في الفاصل الكبير في الواجهة من الخارج، اللون البني الفاتح على الجدران أعلى المدخنة و حولها هو ذات اللون المستخدم في النوافذ الغائرة في الواجهة و ما حول الباب الرئيسي و المدخل، أما الأضواء فهي الدائرية الصغيرة كذلك التي استخدمت بالخارج، كل العناصر تقريباص حدث لها اقتباس بديع في هذا المطبخ الرائع ، ناهيك عن التصميم البديع أصلاً الذي صمم به بغض النظر عن التطابق مع الواجهة

الضوء لخص الحكاية

لذلك الفناء الخلفي سحر خاص ليس لمجرد كونه مغطى بالأضلاع و الاعمدة الخشبية المتوازية، و لكن لتوزيع الأضواء، و قد يقول قائل هل سيفرق ذلك الضوء الخافت في المشهد التصميمي ، أقل له و بكل ثقة، إن أصغر العناصر في فن الديكور هي التي تصنع الفارق، كما صنعه هنا مصباحين اثنين فقط في أسفل جزء من الجدار ، فيالها من روعة

 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

أطلب استشارة مجانية الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم