غرفة السفرة تنفيذ 設計事務所アーキプレイス

بيت السهل الممتنع

Mohammed Awad Mohammed Awad
Google+
Loading admin actions …

من أرقى البيوت البيضاء التي مرت علينا خلال تحليلنا لشكلها و تصميمها الفني من الداخل و الخارج، هناك العديد منا لتفاصيل الثرية في معناها و فحواها، و نجاحات كبيرة حققها المصمم في كيفية استغلال أمثل لعدد من النقاط الديكورية اللازمة لاظهار هذا البيت بهذا المظهر الراقي الجذاب، حيث سيطرة اللون الأبيض في معظم الأنحاء لم تأخذ و تقلل من قيمة الجهد المبذول في إضفاء لمسات أخرى في الطلاءات رغم قلتها لكسر سيطرة اللون الأبيض عنوان الاناقة في الديكور، و هو لن يخرج عن باقي التصميمات الأسيوية التي ينتمي لها حيث يتميز بالمساحات الصغيرة و المصنوعات الخشبية و الديكور البسيط الجمالي ..

الخارج غامض

من الخارج يبدو هذا المنزل هاديء الطباع و كأنه إحدى المصحات النفسية المطلوب فيها الهدوء و النقاء في كل أرجاءها، النوافذ الصغيرة و المتناثرة و غير المتناسقة ترمي إلى شيء ما مختلف في عقل المصمم يريد تطبيقه على أرض الواقع ، و لكن دعونا نكتشفه سوياً

الفناء مريح

ذلك البيت يوجد به فناءاً خلفياً و ليس حديقة أمامية و لقد روعي فيها التنسيق بين النباتات و بين الشرفة شبه المستقلة أمام الزجاج الشفاف الذي صنعت منه النوافذ الأرضية بالكامل مع اطارات المعدن، و الهي مساحة جيدة للتريض البسيط و استنشاق الهواء النظيف في الصباح مع قليل من الاسترخاء و التأمل ..

إقرأ أيضاً :أفكار مبتكرة لأسوار منزلك

آسيوي الطباع

أما من الداخل، فإن التصميم كما البيوت الآسيوية يعتمد على المقاعد الصغيرة و قطع الأثاث الضرورية فقط دون تفريط أو إفراط على قدر المستخدمين للمنزل بكل دقة، فهنا مثلاً نجد المشهد على الفناء الخلفي و النباتات التي سلطنا الضوء عليها مع المنضدة الخاصة بالطعام و المعدة لشخصين فقط مع مقعد آخر للجلوس باللون الأحمر لكسر جمود الالوان الفاتحة

أواني عتيقة

من أكثر مميزات هذا البيت و سنلاحظها في كل الصور تقريباً هو تلك التحف المعدنية الصغيرة جداً و التي يرجح أن تكون فلكورية أو ذات طابع أثري و هي تعبر عن أواني الريف الآسيوي بكل تأكيد و قد وضعت هنا على الأرفف الزجاجية بكل احترافية و تنسيق

بساطة

من جهة أخرى تظهر الأواني المعدنية العتيقة في تلك الزاوية أيضاً بشكل أكثر وضوحاً و اندماجاً مع المائدة الرئيسية للطعام باعتبارها أواني للطهي و الشرب و لكنها ديكور في النهاية

معيشة

نلاحظ بشكل ثابت استخدام المصمم لتكديس و تركيز الاستخدامات الاساسية للحياة اليومية في الدور الأرضي من هذا البيت، حيث الطعام و المطبخ و الغرفة المعدة للجلوس و كذلك الشرفة و كرسي اضافي للاسترخاء و يبدو أنه خصص الدور العلوي للنوم فقط

ضوء و فكر

استخدام بيع لدرجات السلم لعكس ضوء الشمس القادم من النافذة العلوية للسلم و التي كنا نراها من الخارج متناثرة، الضوء و كأنه سلاسل الذهب يرفرف على الجدار الخشبي للسلم فيعطينا هذا الشكل الرائع ، تصميم احترافي بالذكاء دون عناء و تكاليف

خزانة رائعة

الغرفة العلوية للنوم كما توقعنا و تحقق حدثنا ، و النوافذ الصغيرة تطل علينا من جديد و لكن تلك المرة من الداخل، و قد تم تثبيت خزانة الملابس للحفاظ على المساحة تم وضعها في الحائط و فتح ارفف بشكل هندسي و رفوف من الخشب و طلاءها باللون الأبيض مع الجدران و السقف، فأعطت شكلاً حداثياً أيضاً

حمام مقبول

الحمام لا يختلف كثيراً عن الدور الارضي أو حتى خزانة الملابس البيضاء، كل شيء فيه ينم عن استغلال أمثل للمساحات مع عدم الخروج عن التقليدية بشتى الطرق، و هو ما يظهر في الخزانة السفلية للحوض بشكل كبير ..

حينما يلتقي الإبداع   الآسيوي القديم و الحديث 
 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

أطلب استشارة مجانية الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم